ألمانيا تسحب صفة اللجوء عن “كيفورك ألماسيان”

أعلن أن مكتب الهجرة واللاجئين الألماني سحبه لصفة اللجوء عن السوري ممن أصل أرميني “كيفورك ألماسيان”، والذي يعمل في مكتب نائب حزب “البديل لأجل ألمانيا” اليميني المتطرف.

ويعد ألماسيان أحد أشهر الناشطين الموالين لنظام الأسد في ألمانيا، ويشتهر بنشره لبروبغندا النظام فيما يخص الوضع في سوريا عبر المنصات الإلكترونية التي يديرها باللغة الإنكليزية.

ونقلت صحيفة “دي فيلت” الألمانية، عن مصادر داخل مكتب الهجرة واللاجئين الألماني، بأن قرار نزع صفة اللاجئ عن ألماسيان جاء لتأييده نظام الأسد علناً ويصرح بذلك مرارًا، ما يدل على عدم حاجته للحصول على الحماية لعدم تعرضه لأي تهديد في بلاده.

وأشارت الصحيفة إلى أن ألماسيان قال في تصريح لها أنه قدم طعناً في قرار مكتب الهجرة، وأن الحكم النهائي لم يصدر بعد، مؤكدًا “ثقته بأن القرار النهائي سيكون عادلاً”.

وأضاف ألماسيان في تصريحه للصحيفة: “رغم الوضع الآمن في سوريا لكن ما تزال خلايا للمعارضة موجودة في مناطق سيطرة النظام، ويقومون بأعمال عدائية ضد المؤيدين للنظام، وخاصة ضد الإعلاميين والقادة الدينيين”.

وسيصبح بوسع مكتب الأجانب سحب إقامة ألماسيان في حال أصدرت المحكمة الإدارية حكماً نهائياً غير قابل للطعن بسحب صفة اللجوء عنه، وبذلك يكون ملزمًا بترك ألمانيا خلال مهلة محددة، وإلا سيرحل عنوةً.