خليفة ميركل: إعادة العلاقات مع نظام الأسد ممكن من أجل محاربة داعش

قال”آرمين لاشيت” خليفة المستشارة الألمانة “أنجيلا ميركل” في رئاسة حزب الاتحاد الديمقراطي المسيحي أن ألمانيا قد تعيد علاقاتها بنظام الأسد إذا كان ذلك ضروريا لمحاربة تنظيم داعش.

ونقلت صحيفة “فرانكفورت ألغماين” الألمانية عن “لاشيت” أنكاره الضربات التي نفذها الأسد بالسلاح الكيماوي على مدينة خان شيخون بريف إدلب والتي راح ضحيتها عشرات المدنيين.

وأضافت أن خليفة ميركل عارض فكرة استهداف الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما لنظام الأسد جراء استخدام الأسلحة الكيميائية.

وفي السياق ذاته قالت صحيفة “دي فيلت” الألمانية أن “لاشيت” يتبنى سياسة ميركل فيما يتعلق باللاجئين وأنه سيتبع سياستها فيما إذا تولى منصبها.

وانتخب “أرمين لاشيت”، أمس السبت، زعيمًا جديدًا للحزب “المسيحي الديمقراطي”، متفوقاً على منافسه “فريدريش ميرتس”، وذلك قبل ثمانية أشهر من مغادرة ميركل منصبها في رئاسة الحزب.