البرتغال تدعو الاتحاد الاوروبي لوضع أجندة تعاون إيجابي مع تركيا

دعا وزير الخارجية البرتغالي “أوغستو سانتوس سيلفا”، كل من الاتحاد الأوروبي وتركيا إلى ضرورة وضع أجندة تعاون إيجابية بين الطرفين.

جاء ذلك في تصريحات له خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره وزير الخارجية التركي “مولود تشاووش أوغلو”، أمس الخميس في العاصمة لشبونة،

وأكد سيلفا أن لدى بلاده علاقات جيدة للغاية مع تركيا سياسيًا ودبلوماسيًا واقتصاديًا، لافتًا إلى أن تركيا تعد من أوائل الدول التي حملت صفة “مراقب” لدى مجموعة الدول الناطقة بالبرتغالية، بالإضافة لإسهاماتها الهامة للغاية ضمن المجموعة.

وأوضح أن تركيا تأتي في المرتبة 14 في قائمة الدول المصدرة للبرتغال، و17 في قائمة الدول المستوردة منها، وأن الأعوام الأخيرة شهدت زيادة عدد المستثمرين الأتراك في بلاده.

وبحسب الوزير فإنه بحث مع نظيره التركي كيفية تطوير العلاقات بين أنقرة والاتحاد الأوروبي، مشيرًا إلى وجود خلافات بين تركيا وبلدين عضوين في الاتحاد، وأن بلاده تأأمل في تجاوز تلك الخلافات عبر الحوار المباشر.

وقال سيلفا أن بلاده دعمت وقف إطلاق النار في إقليم قره باغ الأذربيجاني، كما تحترم الاتفاق الذي توصلت إليه كل من أذربيجان وأرمينيا.

وفيما يخص التطورات في ليبيا، أكد الوزير البرتغالي أن بلاده دعمت اتفاق وقف إطلاق النار والعملية السياسية هناك ومقررات مؤتمر برلين.

وفي ختام حديثه أعرب سيلفا عن سروره باتخاذ خطوات إيجابية فيما يخص قضية التنقيب عن الغاز شرق المتوسط، قائلًا: “نتمنى خروج أجندة تعاون إيجابية خلال قمة الاتحاد الأوروبي القادمة لإحلال السلام والاستقرار شرقي المتوسط”.