الإمارات تسمح للسوريين بدخول أراضيها وتبدأ باستقبال التأشيرات لكلا الجنسين ومن جميع الأعمار

أوقفت الإمارات في تشرين الثاني 2020 دخول مواطني 12 دولة ومن بينها سورية إلى أراضيها بغرض الزيارة أو السياحة، وذلك بسبب إنتشار فيروس كورونا في تلك البلاد، وسمحت بدخول من لديه تأشيرة سابقة فقط.

وبحسب وسائل إعلام أنه بعد مصر و بلاروسيا سمحت الإمارات بدخول السوريين ومن جميع الأعمار، حيث أعلنت مكاتب سياحية في دولة الإمارات عن فتح التأشيرات السياحية لكلا الجنسين ولجميع الأعمار.

وفي تصريح لوكالة القائد للسفر والسياحة، أن التأشيرة بالنسبة للذكور متاحة لكافة الأعمار، ولمدة شهر وبكلفة 1.800 درهم،

 بينما التأشيرة السياحية لمدة3 أشهر بكلفة 2.200 درهم.

وبالنسبة لتأشيرات الإناث فهي متاحة أيضاً لجميع الأعمار، وبكلفة 550 درهماً (لتأشيرة الشهر) شاملة التأمين الصحي، و1,100 درهم (لتأشيرة 3 أشهر) شاملة التأمين الصحي أيضاً.

وحول الأوراق المطلوبةذكر المكتب أنها تتضمن صورة الجواز، وصورة شخصية للزائر، كما يشترط على مقدّم الطلب تقديم صورة عن جواز سفره، مع الإقامة والهوية كما يقوم مقدم الطلب بتعبئة استمارة التقديم ويوقعها توقيع الهوية.