أردوغان يتعهد بجعل تركيا علامة دولية في تكنولوجيا الفضاء والأقمار الصناعية

قال الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” أنه يعمل على جعل بلاده علامة دولية في تكنولوجيا الفضاء والأقمار الصناعية وذلك بُعيد إطلاق تركيا فجر اليوم قمرها الصناعي السابع نحو الفضاء.

وشارك أردوغان، اليوم الجمعة، في ندوة بعنوان “رؤية تركيا بشأن الفضاء والأقمار الصناعية” نظمتها شركة توركسات عبر اتصال مرئي من قصر “وحيد الدين” في إسطنبول.

وأطلقت تركيا فجر اليوم القمر الصناعي “توركسات 5A” من قاعدة في ولاية فلوريدا الأمريكية، حيث أكد الرئيس أردوغان على أهمية قمر “توركسات 5A”.

ونوه إلى أنه مع إطلاق قمر “توركسات 5A” يرتفع عدد أقمار تركيا النشطة في الفضاء إلى 7، مشيرًا إلى أن بلاده ستعلن قريبًا عن برنامجها الفضائي الوطني 2021-2030 أمام العالم.

وتابع الرئيس أردوغان: “مع القمر الصناعي التركي “توركسات 5A” نكون قد ضمنا حقوقنا الفضائية في المدار الشرقي لمدة 30 عاما”

كما أعرب عن أمله بنجاح رحلة القمر الصناعي التركي ليبدأ مهمته بعد 4 أشهر، وتقديم خدمات مفيدة لبلاده وللدول الصديقة، وأضاف “سنطلق العام المقبل إلى الفضاء قمر المراقبة İMECE عالي الدقة وهو من تصميمنا وإنتاجنا”

وأكد أن بلاده تهدف لوضع قمر “توركسات 6A” كأول قمر اتصالات محلي الصنع في مداره في 2022، وأن بلاده ستواصل تعزيز وجودها في الفضاء للوصول إلى تركيا قوية.

وشدّد أردوغان على عزمه جعل تركيا علامة دولية في تكنولوجيا الفضاء والأقمار الصناعية، وتابع قائلاً: “التكنولوجيا التي تزيد الظلم وتقوض العدل، أكانت على الأرض أو الفضاء، هي عدوّة للإنسانية”.